البرهان: الحرب الحالية تهدد بتفتيت وتقسيم السودان



 أكد رئيس مجلس السيادة وقائد الجيش السوداني عبد الفتاح البرهان، اليوم الخميس، أن تمرد قوات الدعم السريع استهدف استقرار السودان وأمن المواطنين.

وصرح البرهان: "سنعمل على المحافظة على وحدة البلاد وضمان أمن المواطن السوداني"، داعياً المتمردين إلى التخلي عن السلاح.

وأضاف: "تم ارتكاب جرائم حرب في الخرطوم ودارفور ويجب محاسبة المسؤولين عنها".

وتابع: "الحرب في السودان تخدم مصالح أفراد معينين وستنتهي قريباً"، مشيراً إلى أن الحرب الحالية تهدد بتفتيت السودان.

وتأتي تصريحات البرهان بعد عودته من مصر بعد زيارة استغرقت يوماً، التقى خلالها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وأكد قائد الجيش السوداني في كلمة له بعد اللقاء، أن "القوات المسلحة لا تسعى للاستمرار في الحكم"، وأن "هدف الجيش هو إجراء انتخابات حرة ونزيهة".

وأضاف: "نسعى لاستكمال المسار الانتقالي الديمقراطي حتى يختار الشعب السوداني من سيحكمه".

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-