إيلون ماسك يكشف التطورات عن مكالمات الفيديو في "إكس"

 



يستعد الملياردير الأميركي إيلون ماسك، لإضافة خدمة مكالمات الفيديو على منصة "إكس" (تويتر سابقة)، في خطوة جديدة ينافس فيها الشركة الغريمة "ميتا" في الخدمات التي تقدمها.
وقال إيلون ماسك على "إكس"، الخميس، إن خدمة المكالمات الصوتية والفيديو ستكون قريبة متاحة على التطبيق.
وذكر أيضا:
ستكون المكالمات فعّالة على الهواتف التي تعمل بنظامي "آي أو أس" و"أندرويد"، وحواسيب "ماك" وبي سي".
لا حاجة لرقم هاتف من أجل إجراء المكالمات.
إن "إكس" ستكون دفتر عناوين عالمي فعّال.
اعتبر أن هذه العوامل فريدة من نوعها.
وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن ماسك يسعى لجعل "إكس" منصة مفضلة لإجراء المكالمات على مستوى العالم.
وبهذه الخطوة، ستقدم "إكس" خدمات مماثلة لخدمات منصات شركة "ميتا": "واتساب"، و"فيسبوك"، و"إنستغرام".
مخاوف
لكن خبراء في الأمن السيبراني أثاروا أسئلة بشأن الخدمة الجديدة.
وقال جيك مور من شركة "Eset" للأمن السيبراني، إن المكالمات غير المرغوب فيها ستلوح في الأفق.
ويستند الخبير في حديثه إلى إعلان إيلون ماسك عزمه إزالة خاصية الحظر في "إكس"، بما يشمل كل جوانب المؤسسة باستثناء المراسلات المباشرة.
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-