لتحسين نعومة البشرة في جميع الأحوال الجوية.. 6 مكونات طبيعية تستحق التجربة.

تتمتع بعض المكونات الطبيعية المُختارة بقدرة فائقة على تحسين نعومة البشرة في جميع الأحوال الجوية. هنا ستجد 6 من هذه المكونات التي أثبتت فعاليتها في هذا المجال ويمكنك البحث عنها في منتجات العناية التي تستخدمها.

1- الأفوكادو لتأثيره الملطف:
تتميز هذه الفاكهة المكسيكية بغناها بالفيتامينات والأحماض الدهنية. يستخدم لبها وزيتها في صناعة منتجات التجميل بسبب خصائصها المغذية التي تعزز نعومة ومرونة البشرة وتسرع في شفاء الندوب. يقلل الأفوكادو من جفاف البشرة ويعزز حاجزها الواقي ، مما يجعله مكونًا هامًا لحماية البشرة من التلوث الخارجي. كما أن لديه تأثير مضاد للأكسدة يحمي من الجذور الحرة ، مما يفسر استخدامه بشكل كبير في منتجات العناية بالوجه ومنطقة العين والشفاه ، وخاصة في قناع البشرة المجددة.

2- العسل لتأثيره المعالج للجروح:
يستخدم هذا السائل الذهبي الذي يصنعه النحل كعلاج طبيعي للجروح والحروق. يتميز العسل بخصائص مذهلة تجعله مكونًا تجميليًا ممتازًا. يعمل العسل على ترطيب وتجديد البشرة عند تطبيقه على المناطق الجافة والخشنة والمتشققة بفضل تأثيره المضاد للالتهابات ومكافحة التجاعيد. كما أن لديه رائحة لذيذة تشجع على استخدامه في منتجات التغذية ومكافحة التجاعيد ومرطبات الشفاه ومزيلات المكياج ومنتجات تنظيف البشرة ، بالإضافة إلى بعض منتجات العناية بالشعر.

3- زبدة الشيا لتأثيرها المرطب:
تنمو شجرة الشيا في السافانا الأفريقية وتحتوي فاكهتها على بذور تُستخرج زبدة غنية بالمغذيات التي تعتني بالبشرة الجافة والشعر الباهت. تتميز زبدة الشيا بغناها بفيتامين E ، الذي يحمي البشرة من علامات التقدم في السن ويحافظ على توازنها الدهني. لديها أيضًا تأثير مرطب مفيد عند استخدامها على الشفاه المتشققة والشعر المجعد أو التالف بسبب الصبغات والمعالجات الكيميائية. يمكن استخدام هذه الزبدة مباشرة على مناطق الوجه التي تعاني من جفاف شديد مثل الشفاه أو جوانب الأنف. يمكن أيضًا خلطها مع كريم الترطيب الذي تستخدمه لتعزيز نعومة ومرونة البشرة.

4- زيت الأرغان لتأثيره المنشط للشباب:
تنمو شجرة الأرغان حصريًا في جنوب غرب المغرب ، ويستخدم النساء المغربيات زيتها للعناية بالبشرة والجسم والشعر. يتميز زيت الأرغان بغناه بالأحماض الدهنية ، مما يجعله مثاليًا لتحسين نعومة ومرونة البشرة والشعر. إنه غني بفيتامين A و E بالإضافة إلى الفيتوستيرول ، مما يجعله مجددًا وحاميًا ومعززًا للمرونة للجلد والشعر. يدخل هذا الزيت في تركيبة العديد من منتجات العناية بالبشرة والشعر ويمكن استخدامه كسيروم أو مزيل للمكياج.

5- الشوفان لتأثيره المهدئ:
يعرف الشوفان بقدرته على تهدئة البشرة الحساسة. يحتوي طحين الشوفان على مضادات الأكسدة ومكونات مهدئة ومغذية. يعزز إنتاج الحمض الهيالوروني الطبيعي الذي يعمل على ترطيب البشرة. يدخل في تركيبة العديد من منتجات العناية بالوجه ومزيلات المكياج ، بالإضافة إلى أنواع الشامبو التي تهتم بفروة الرأس الحساسة.

6- شمع النحل لتأثيره المنعم للشفاه:
يدخل شمع النحل في تركيبة العديد من أنواع مرطبات الشفاه ، ويمكن أيضًا تحضير مرطب للشفاه غني به في المنزل. يكفي أن نذوب كمية من شمع النحل وزبدة جوز الهند في وعاء موضوع داخل حمام مائي ساخن. يترك الخليط ليبرد جيدًا ثم يصبح جاهزًا للاستخدام على الشفاه لتغذيتها وترطيبها.
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-